الإفطار الصحى كلمة السر للوزن المثالى

الخميس، 19 سبتمبر 2013 - 09:13 م

الدكتورة أسماء الطنانى أخصائية العلاج الطبيعى ،وعضو الجمعية المصرية لدراسة السمنة

كتبت منى محمد

الرغبة للوصول إلى الجسم المثالى أو الرشيق هو حلم الكثيرين من الرجال والسيدات، فكيف يمكن الوصول إلى ذلك بأقل المجهود وأقل تكلفة، وأن تعيش حياتك طبيعيا.

قالت الدكتورة أسماء الطنانى أخصائية العلاج الطبيعى، وعضوة الجمعية المصرية لدراسة السمنة، إن طعام الإفطار هو البوابة الأولى للعبور نحو الوزن المناسب بل وتقليل الوزن فى الحالات التى تعانى من السمنة أو الوزن الزائد.

وأكدت أن التنازل عن وجبة الإفطار بحجة أنه لا يوجد وقت للإفطار يؤدى إلى الشعور بالجوع المضاعف بعد بداية العمل بساعات قليلة، وبالتالى يرفع من نسبة استجابة الجسم لإفراز هرمون الأنسولين بكميات كبيرة عند تناول أى طعام فى هذه الفترة، وبالتالى يزيد من فرصة تراكم الدهون فى الجسم.

وأضافت أسماء أن تناول طعام الإفطار يعزز من الاختيارات الصحية للأطعمة طيلة النهار، فإذا كانت تلك القاعدة الغذائية هشة فبالتالى ستنهار خطة الطعام الصحى طيلة اليوم.

وأشارت إلى أن تناول وجبة الإفطار المليئة بالعناصر الغذائية المختلفة كالكربوهيدرات والبروتينات ومنتجات الألبان والفيتامينات والمعادن، وكذلك تناول القليل من السكريات والدهون يؤدى إلى رفع درجة الطاقة فى الجسم ورفع القدرة البدنية على العمل طيلة اليوم فالإفطار يعمل على تحفيز تكسير الجليكوجين وهو مصدر الطاقة المباشر فى العضلات فبالتالى تعمل العضلات بكفاءة عالية طيلة النهار.

كما أن وجبة الإفطار يمكن أن تصل حتى 500 كالورى بل ويصل الأمر فى بعض الأحيان حتى 700 كالورى فى الصباح لطالما أن الشخص يعمل مباشرة بعد طعام الإفطار، ويقضى النهار فى العمل.

ونصحت أسماء بالتقليل من نسبة السكريات وليس منعها فى طعام الإفطار لأن هذا يزيد من فرصة الجوع بعدها مباشرة، وهذا يؤدى إلى فتح الشهية وزيادة الوزن، كما يحب أن يحتوى الإفطار على عدد كبير من العناصر مع التقليل من السكريات والدهون فيه.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة