العراق يحتفل بالانسحاب الأمريكى ويعتبره "فجر يوم جديد"

السبت، 31 ديسمبر 2011 - 07:35 م

رئيس الوزراء العراقى نورى المالكى

بغداد (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء العراقى نورى المالكى ميلاد فجر جديد اليوم السبت مع احتفال العراق برحيل القوات الأمريكية فى حفل جرى وسط إجراءات أمنية مشددة ودون حضور منافسى المالكى الرئيسيين.

ودخل العراق أسوأ أزمة سياسية بعد رحيل آخر جندى أمريكى فى 18 من ديسمبر عندما سعى المالكى لاعتقال الزعيم السنى طارق الهاشمى نائب الرئيس العراقى، مما يهدد الائتلاف الحكومى الهش بين الشيعة والسنة والأكراد.

واليوم السبت هو نهاية سريان الاتفاقية الأمنية الموقعة فى 2008 أثناء حكم الرئيس الأمريكى السابق جورج دبليو بوش وآخر يوم لانسحاب القوات الأمريكية من العراق بعد نحو تسع سنوات من الغزو الذى أطاح بالرئيس صدام حسين وأتاح وصول الشيعة إلى السلطة.

وفيما عدا فرقة عسكرية صغيرة ملحقة بالسفارة الأمريكية فى بغداد غادر آخر جندى أمريكى العراق قبل نحو أسبوعين.

وقال المالكى فى حفل نقله التلفزيون وقد أحاط به مسئولون أمنيون، إنه يعلن يوم 31 من ديسمبر الذى اكتمل فيه انسحاب القوات الأجنبية من العراق عيدًا وطنيًا.

وأضاف، أن هذا اليوم هو "يوم العراق وعيد لكل العراقيين وفجر يوم جديد فى بلاد ما بين النهرين". وتابع المالكى، أنه سيعمل على الحفاظ على الحرية واحترام التنوع السياسى والفكرى والدينى.

وفى وقت سابق تلقى آلاف العراقيين رسالة نصية على هواتفهم المحمولة تقول "كلنا للعراق...المجد للشعب". كما حملت الرسالة تهنئة للعراقيين فى "هذا اليوم العظيم فى التاريخ". وحملت الرسالة توقيع "أخوكم نورى المالكى". وقال المالكى، إنه سيعمل من أجل الحفاظ على الحرية واحترام التنوع السياسى والثقافى والدينى للعراق.

وحضر مئات الأشخاص الحفل الذى أقيم فى ساحة رياضية فى بغداد لكن دون أى إشارة إلى وجود إياد علاوى زعيم كتلة العراقية وأسامة النجيفى رئيس البرلمان -وهو سنى - أو أى من النواب السنة الآخرين أو غيرهم من منافسى المالكى.

وأحاط بالساحة مئات من الجنود ورجال الشرطة. وحلقت طائرات هليكوبتر فوق المكان واحتل قناصة أماكن فوق المبانى القريبة فى حين استخدمت الكلاب البوليسية المدربة على اكتشاف المفرقعات فى فحص الحضور.

وأذكى تحرك المالكى ضد الهاشمى المتهم بقيادة فرق للقتل ومطالبته البرلمان بسحب الثقة من نائب رئيس الوزراء صالح المطلك -وهو زعيم سنى بارز آخر- مخاوف من موجة جديدة من العنف الطائفى فى البلاد.

وأعلنت كتلة العراقية التى تحظى بدعم السنة مقاطعة جلسات البرلمان وحذر المالكى من أنه قد يسعى لتشكيل حكومة أغلبية.

ولم يتطرق المالكى فى كلمته إلى الأزمة السياسية الحالية ولم يذكر الهاشمى بالاسم لكنه قال إنه بعد اليوم لن يكون هناك مكان لمن يضعون قدمًا فى العملية السياسية وأخرى فى "المنظمات الإرهابية".

ولا يبدو أن الحفل الذى أقيم اليوم السبت وهو يوم عطلة للعراقيين صاحبته احتفالات أخرى على نطاق واسع.

وفى محافظة بابل جنوبى العاصمة رفع علم العراق على سارية بارتفاع 24 متراً فى حفل حضره المحافظ محمد المسعودى ونحو 500 من الضيوف.

ونظم جنود ورجال شرطة استعراضاً ورفعوا لافتات تقول إحداها "يوم السيادة .. يوم الكرامة لكل العراقيين".

كما نظمت قوات عراقية استعراضاً عسكرياً فى قاعدة الحبانية بمحافظة الأنبار بغرب البلاد وألقى الفريق عبد العزيز العبيدى كلمة قال فيها، إن القوات المسلحة مستعدة لحماية العراق وأرضه وسمائه ومياهه.

تعليقات (7)

1

المقاومة العراقية (السنية ) هي من أجبرت المحتل الامريكي على الرحيل

بواسطة: العربي

بتاريخ: السبت، 31 ديسمبر 2011 08:15 م

المقاومة العراقية الباسلة في المناطق السنية والتي كان يسميها جيش الاحتلال الامريكي مثلث الموت هي من أرغم جيش الاحتلال على الانهزام والرحيل عن أرض العراق العربي.

والدور قادم بأذن الله على الاحتلال الايراني الصفوي لأرض العراق فبغداد الرشيد لا يليق لها ولا يمكن أن يحكمها بني صفيون عبر عملاءهم المزدوجي العمالة والذين جاءوا على ظهور دبابات الغزاة الصليبيين .

وعلى الدول العربية مساندة شرفاء العراق الذين أنهكهم طوال تسع سنوات حمل لواء مقاومة المحتل ومجابهة غدر الصفويين الذين شاركوا ساندوا جيش الاحتلال الأمريكي ضدهم .

وعلى الباغي تدور الدوائر والنصر لله ولرسوله وللمؤمنين

2

عجيب أمر العرب

بواسطة: عمر

بتاريخ: السبت، 31 ديسمبر 2011 08:38 م

عجيب أمر العرب رأيناهم عام2003 يقدمون الزهور وعذاراهم للأمريكان وفي 2011 يحتفلون بجلاء ضيوفهم

3

و لماذا صورة المالكي؟

بواسطة: عربي

بتاريخ: السبت، 31 ديسمبر 2011 08:41 م

أن يحتفل الشعب العراقي الأبي بالانسحاب الأمريكي الغاشم فهذا ليس بالغريب عنه ما دام قد اكتوى بناره طويلا ن،لكن أن تضعوا صورة المالكي أعلى الموضوع فهذا هو الغريب فعلا .فكيف لمن استنجد بالأمريكان أن يظهر في الصورة في حبن أنه كان من الضروري أن يختفي عن الأنظار و يترك شعب العراق الشقيق ينفس عن كربته بعيدا عنه...أفلا تشاطرونني الرأي...؟

4

مقاومه وبساله اهل العراق هى من اجبرت الامريكان من خروج العراق

بواسطة: مصرى

بتاريخ: السبت، 31 ديسمبر 2011 09:13 م

جميع اهل العراق الرجال الابطال اهل الاحضاره الاسلاميه واهل المقاومه هى من اجبرت الصلبيين الامريكان الخروج من العراق وجميع اهل العراق المسلم كلهم اخوه وواحد وليس السنه من اخرجت الامريكان وليس الشيعه من اخرج الامريكان ولكن جميع اهل العراق المسلم هم من اخرجو المحتلين الامريكان وقامو ضد المحتلين والزعيم مقتدى الصدر المسلم قال سنقاوم المحتلين الامريكان حتى نحرر ارض العراق من الامريكان والى اليهودى الذى يدعى العروبه ايران المسلمه هى الوحيده فى الخيلج التى رفضت ضرب الامريكان العراق من ارضها ولكن باقى الخليج هو فتح ارضيه وبارك للامريكان احتلال العراق

5

مبروك التحرير للعراق

بواسطة: rery

بتاريخ: السبت، 31 ديسمبر 2011 10:07 م

ان شاء الله عام 2012 يكون عام استقرار العراق و اعماره و باذن الله باقي الدول العربية التي تحررت من النظم الحاكمة الاستبدادية

6

خروج الاستعمار الاميركاني

بواسطة: سي عادل

بتاريخ: السبت، 31 ديسمبر 2011 10:21 م

خرج الاحتلال الاستعماري من ارض العراق مدحورا يجرجر ازيال عاره مع ما خف وزنه وغلا ثمنه و هو يردد ويقول ( جينا انبوقكم و نرد لهلنا ) سيف العرب يطاردهم الي عقر دارهم ان الله منتقم جبار اسأله ان يحفظ العراق واهله و يديم عليهم السلام و الرخاء اخوه متحابين في الدين.

7

الى رقم 4 من السذاجة أن تنفي قادة ايران ما أعلنوه على شاشت التلفاز

بواسطة: العربي

بتاريخ: الأحد، 01 يناير 2012 12:00 ص

قادة ايران وفي مقدمتهم الرئيس الايراني حينها محمد خاتمي ونائبه على أبطحي والرئيس الأسبق هاشمي رفسنجاني والرئيس الحالي نجاد أعلنوا بكل وضوح أنهم تعونوا مع الاحتلال الامريكي وساعدوه في احتلال أفغانستان وبعد أن نجح في أحتلالها شجعوه على أحتلال العراق

ومن أراد فليكتب في اليوتيوب :
1- فضيحة التعاون الايراني الامريكي في افغانستان والعراق
2- رفسنجاني يعترف بتعاون إيران مع أمريكا في حرب الإسلام
3-أحمدي نجاد يعترف بالخيانة

فاذا كنت أنت ساذجا لتنفي عن قادة النظام الايراني اعترافاتهم على شاشات التلفاز فتلك مشكلتك وبادر الى التوبة فلن ينفعك بني صفيون يوم لا ينفع مال ولا بنون .

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً